ضرب الأطفال يدمّر حياتهم الزوجية في المستقبل... إكتشفوا كيف

07 December 2017

يعاقب بعض الأهل أولادهم من خلال ضربهم على مؤخراتهم. إلا أن دراسة حديثة أجرتها جامعة "تكساس ماديكل برانش" أشارت إلى أن ذلك ينمي لدى الصغار الميل إلى العنف، وخصوصاً تجاه شركاء حياتهم في المستقبل، بحسب ما جاء في تقرير لـ"دايلي ميل".   

وقال جيف تامبل، الاختصاصي النفسي المشارك في الدراسة لـCNN: "عرّفنا إساءة معاملة الأطفال بأنه ضربهم بحزام أو لوح، ما يترك آثاراً على أجسامهم أو يسبب دخولهم إلى المستشفى".

وأضاف: "تبيّن لنا أن الأطفال الذين قالوا إنهم عانوا من العقاب الجسدي هم أكثر قابلية للقيام بأعمال عنيفة بدورهم".

وتابع إنهم قد يصبحون أيضاً أكثر ميلاً من غيرهم إلى اعتماد العنف وسيلة للتعامل مع الأشخاص المحيطين بهم، وخصوصاً شركاء حياتهم في المستقبل.

وذكّر التقرير بأنه تم حظر العقاب بواسطة الضرب في دول مثل فرنسا واسكوتلندا والسويد. وأشار إلى أن السلطات البريطانية أصدرت حكماً بالسجن على رجل بسبب قيامه بضرب ابنه على مؤخرته، ما أدى إلى إصابته بالكدمات.  

ما رأيك (0)

0

0

0

0

0