بالفيديو - بعد توتر علاقتها بأحمد فهمي.. شاهدوا الى اين هربت هنا الزاهد وماذا فعلت

18 يناير 2019


يبدو ان القضية التي حصلت الاسبوع الماضي بسبب تعليقات أحمد فهمي القاسية وشتائمه لم تنته من دون مشكل مع الفنانة هنا الزاهد، التي قررت استكمال رحلتها في اوروبا، بيتما التزم خطيبها الصمت.

وشاركت هنا متابعيها على تطبيق "انستغرام" بمقطع فيديو قصير خلال تواجدها في المترو او القطار في العاصمة الفرنسية باريس، والتقطت انعكاس صورتها على الزجاج وبدت في غاية الجمال والراحة، ويبدو أنها قررت الابتعاد قدر الامكان عن المشاكل والاستمتاع بوقتها، وذلك بعدما قامت بحذف تعليقات خطيبها على جمهورها، بعدما وضعها في موقف حرج معهم بسبب شتائمه والفاظه الخارجة.


وبعد هذا المشكل وتوتر العلاقة بينهما، يبدو ان فهمي تعلم من خطئه هذه المرة، حيث لم ينشر اي تعليق على المقطع ولم يعلق عند خطيبته، الامر الذي لاحظه كافة متابعي هنا، الذين لفتوا الى انهم ينتظرون ردوده، ولكن يبدو أن الزاهد لم تسكت، بل حذرته بشكل حاسم واكملت بعدها رحلتها في باريس، قبل عودتها الى مصر والبدء في تصوير اعمالها الفنية الجديدة.

ما رأيك (60)

12

10

25

8

5