تابعي المقالات الرمضانية طول أيام شهر رمضان المبارك

TRENDS رمضان افطار و سحور كواليس رمضان نوّرتي رمضان بجمالك

برامج تلفزيونية

ناردين فرج: هذه أكثر إطلالة تشبهني

كارولين بزي 17 May 2018

- كيف تصفين تجربتك في the Voice؟
التجربة جميلة واستمتعت بكل مرحلة فيها. أحلام فظيعة وحتى في حلقة نصف النهائي عندما انزعجت، لأننا لم نكن نسمع صوتها حين ترغب بالكلام. ضحكتُ كثيراً لأنني أعرف أنها طيبة القلب. لم أكن أعرف إليسا جيداً، ولكن عندما استضفتها في المباشر عبر «فيسبوك» بعد الحلقة وجدتها رائعة وأحببتها كثيراً. حماقي أنا أصلاً من معجبيه منذ أن ظهر على الساحة الفنية.

- من فاجأك من المدرّبين؟
أحلام تمدحني دائماً، وهي خفيفة الظل، وفي غاية الطيبة. في البداية اعتقدت أن إليسا شخصية هادئة، ولكنني اكتشفتُ أنها فعلاً حساسة في المواقف التي تواجهها، ليس فقط في الغناء، بل حين اعتلت المسرح لحظة غادر حسن العطار، وكانت قد أدارت ظهرها للجمهور... كنت سأبكي لتأثّر إليسا. اكتشفت أن عاصي شخصية هادئة جداً على عكس ما كنت أراه عبر الشاشة. البعض اعتبر أن التغيير كان مختلفاً ولكنني مستمتعة بكل لحظة مع المدربين، فلكل واحد شخصيته التي أضفى على البرنامج جزءاً منها.

- من هو حائز لقب the Voice بالنسبة إليك؟
يفاجئني تصويت الجمهور، فبعد أن وقف المدربون وأشادوا بأداء خالد، اعتقدت أنه سيفوز، علماً أن هالة مالكي كانت رائعة أيضاً. الجميع ظنّ أن حسين بن حاج سيصل إلى النهائي لأنه Package ولكنه غادر، ولا يمكننا أن ننكر أن صوت عصام رهيب، وكما يقول له حماقي يملأ المسرح حين يغني. لكل موهبة «الحتة بتاعتها». ولا أعرف لماذا يقول البعض إن هذا الموسم يفتقر الى الأصوات! مثلاً لدينا عصام وهالة وخالد وآية، ودموع صوت خيالي... إحساس يوسف ليس عادياً. الأربعة الذين تأهلوا إلى النهائيات يستحقون اللقب.

- أي صوت يؤثر فيك أكثر؟
إحساس خالد ليس عادياً، ولا سيما عندما أدّى أغنية «النهاية واحدة». أحب دموع كثيراً وأستمتع بالتحدّث إليها... وحسن يملك إحساساً مرهفاً وصوتاً رائعاً.

- ما أكثر Outfit أحببته خلال الحلقات المباشرة؟
أحببت الزي الذي ارتديته في الحلقة الثانية وكان من تصميم جورج حبيقة. في كل أسبوع كنت أرتدي تصميماً مختلفاً، إذ منذ البداية طلبت من الستايليست سيدريك حداد أن تكون إطلالتي مختلفة في كل أسبوع ومن إبداع عدد من المصممين، وهذا ما حدث فعلاً. ولكن تصميم جورج حبيقة يشبهني أكثر من أي إطلالة، وربما لم يفهمه الناس لأنهم يعتبرون أن «فويس» أكثر كلاسيكية. كما ترددت في ارتداء الفستان الأسود الطويل، مع تسريحة شعري الـRetro، ولكن سيدريك طلب مني أن أثق به، وبالفعل بدا مميزاً. وفي هذه الحلقة وضعت أقراطاً  Aqua Blue نسّقتها مع الفستان الأصفر، وترددت أيضاً وأخبرت سيدريك أن الناس يفضّلون الطلّة الكلاسيكية، ولكنه نصحني به، وبالفعل عندما شاهدت الصور أعجبني كثيراً. سيدريك بات يفهم أسلوبي وأثق بخياراته.

CREDITS

تصوير : FotograFilles

ما رأيك (0)

0

0

0

0

0