تحميل المجلة الاكترونية عدد 1074

بحث

سعد لمجرد يتجاهل المحاكمة ويستعد لإطلاق ألبوم جديد في العيد

سعد لمجرد يتجاهل المحاكمة ويستعد لإطلاق ألبوم جديد في العيد

لا يزال الفنان سعد لمجرد يعاني من حرمان القضاء الفرنسي له من إحياء حفلات فنية والحديث لوسائل الإعلام، على رغم سماحه له بقضاء شهر رمضان في المغرب، ومنحه الحرية التّامة في طرح أعمال فنّية، باعتبار ذلك حقاً من حقوقه، يجعله دائماً مواظباً في طرح الجديد على مستوى الأغاني التي تجذب إليها نسب مشاهدة كثيرة، إضافة إلى التواصل الدائم مع جمهوره من خلال تغريداته في مواقع التواصل الإجتماعي التي تدر عليه أرباحاً خيالية، على الرغم من أن قضيته المتهم فيها بإغتصاب فتاة فرنسية وتعنيفها ما تزال معروضة أمام محاكم باريس ولم يصدر فيها الحكم النهائي بعد.
فاطمة عاشور


وخلال وجوده في المغرب للمرة الثانية، في الأسبوع الأول من شهر رمضان الجاري، انتهز سعد لمجرد هذه الفرصة لتصوير فيديو كليب أغنيته الجديدة التي أنهى تسجيلها في باريس، والتي سيطلقها خلال أيام عيد الفطر المبارك، تحت إشراف مخرج فرنسي وفريق تقني مغربي، حسب ما أكّد مدير أعماله رضوان بوزيد.

ويبدو أن من بين المغاربة الذين سيتعامل معهم سعد في هذه الأغنية الجديدة صديقه "ديدجي فان" بعد توتر علاقتهما بسبب نزاع حول أحقية أغنيتهما المشتركة "انتي باغيا واحد"، والتي فتحت الباب الواسع لشهرة سعد عربياً، وتوجته بجوائز دولية، إضافة إلى استغلالها في إعلانات لشركات عقارية زادت من رصيد سعد آنذاك، على الرغم من انتقادات منظمات نسائية وحقوقية في المغرب لها باعتبار مضمونها هو بمثابة "تشييء" للمرأة واستخفاف بكينونتها.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة يظهر فيها "ديدجي فان" إلى جانب لمجرد على متن سيارته الزرقاء، التي يستخدمها في التنقل منذ حلوله في مدينة الدارالبيضاء، فيما نشر إحد الحسابات في "انستغرام" فيديو لسعد و"ديدجي فان" يخاطبان فيهما جمهورهما بـ "السلام عليكم وحشتونا، كيف حالكم".

ولم يمنع هذا الارتباط العملي من أن تتنوع أنشطة سعد التي شملت لقاءات مع عائلته وأصدقائه المُقربين في أجواء حميمية، حيث نشرت الفنانة المغربية حكمت على حسابها الخاص بـ"إنستغرام"، صورة لها برفقة الفنان سعد لمجرد والفنانة أسماء لمنور ومصمم الأزياء عصام وشمة وعارضة الأزياء ليلى الحديوي، على هامش إفطار جماعي نظمته في بيتها في مدينة الدارالبيضاء، بمناسبة عودة لمجرد إلى أرض الوطن، وارفقتها بتعليق قالت فيه: " اللمة الحلوة ..حبايبي نورتوني اليوم في بيتكم".

وسيحضر صاحب أغنية "غزالي" التي حققت ما يقرب من 86 مليون مشاهدة، جلسة المحاكمة المبرمجة في يوم 4 حزيران (يونيو) المقبل للتداول في قضيته مع الفتاة الفرنسية لورا بريول. وفي سجل لمجرد كانت له في نيويورك قضية اتهم فيها بإغتصاب فتاة أميركية سنة 2010 وغادر الولايات المتحدة الأميركية بكفالة، غير أن النيابة العامة بعد ست سنوات ألغت هذه المتابعة جراء تنازل المشتكية عن قضيتها بدعوى التوصل إلى تسوية. فهل سينجح إيريك دوبون موريتي محامي سعد لمجرد في ربح الملف، سواء بالبراءة أو التسوية المالية التي ترفضها الضحية الجديدة؟


نقلاً عن "شبكة حياة الاجتماعية"

المجلة الالكترونية

العدد 1074  |  أيار 2024

المجلة الالكترونية العدد 1074