بعد كشفها عن معاناتها بعد الولادة.. ريم السعيدي تحذف هذه الصورة الجريئة

13 سبتمبر 2018


بشكل غامض ومفاجئ، أقدمت عارضة الأزياء التونسية ريم السعيدي على حذف صورة من حسابها على تطبيق "انستغرام" كانت قد شرحت من خلالها معاناتها بعد ولادة طفلتها الأولى بيلا ماريا.

وكانت الصورة لريم وهب تشرح معاناتها الحقيقية في رحلة الأمومة من خلال ما تعانيه بسبب الرضاعة، حيث بدت متعبة ومستلقية وتضع أكياساً من الثلج على صدرها حتى تخفف من آلام وأعراض الرضاعة.

وعلقت على الصورة قائلة: "حمى الله جميع الأمهات. إنه لأمر صعب، لكن يمكننا القيام به، وإلا لما خلقنا الله نساء. لن أتوقف، سأظل أحارب".

وتفاعل الجمهور بشكل واسع مع الصورة، ونالت تعاطف الالاف منهم، في حين إنتقد العديد منهم الصورة وجرأة ريم لان الصورة تكشف جزءاً من صدرها.

وفي هذا السياق، من الأهم أن تعرف الأمهات الجدد أهمية الرضاعة الطبيعية لصحتها وصحة طفلها:

- الرضاعة تقوي الجهاز المناعي للطفل بسبب المواد الطبيعية والأجسام المضادة الموجودة في الحليب.

- تساعد على استكمال نمو الطفل بشكل سليم بسبب العناصر الغذائية الموجودة في الحليب.

- تؤمن الحماية للطفل وتجعله أقل عرضة للموت المفاجئ من أقرانه، الذين حُرموا من الرضاعة.

- تساعد في فقدان الوزن المكتسب بعد الحمل، وحرق الكثير من السعرات الحرارية.


ما رأيك (7)

1

5

0

0

1