هارلم Haarlem المدينة الحالمة في هولندا

جولي صليبا 25 مايو 2019
هارلم... المدينة الحالمة التي تعتبر أحد أجمل الأماكن السياحية في هولندا. إنها نموذج مصغّر من العاصمة الهولندية أمستردام، إذ تجمع بين الطبيعة الساحرة والتاريخ القديم. كما تتمتع المدينة بمساحات خضراء شاسعة ومناظر طبيعية خلابة تتيح لزوّارها تمضية أمتع الأوقات والتعرف على جمال طبيعتها.


تقع مدينة هارلم في شمال هولندا، على بعد 20 كيلومتراً من العاصمة أمستردام، ويبلغ عدد سكانها حوالى 158 ألف نسمة. تُعرف هذه المدينة باسم "الجنّة الهولندية" إذ تتيح لزوّارها فرصاً فريدة للاستمتاع بأجمل المشاهد الطبيعية الخلابة بين المباني القديمة والشوارع المرصوفة بالحصى والممرات المائية المتعرّجة. كما تشتهر المدينة بتاريخها العريق الذي يعود إلى العصور الوسطى، وتمتاز بالعمارة ذات الطراز القديم.

تُعدّ هارلم من الوجهات الساحرة في هولندا، ولذلك يقصدها عدد كبير من الفنانين والرسّامين لتأمّل روعة أبنيتها ذات الفن المعماري الفريد. وكما هي حال باقي المدن الهولندية المشهورة بطواحين الهواء، تشتهر مدينة هارلم بطاحونة "دي أدريان"، أحد أفضل معالم السياحة في هارلم، والتي أضيف إليها متحف صغير حيث يمكن السائح التجوّل في داخله.

وإذا كنت من هواة التسوّق، تعتبر هارلم الخيار المثالي، نظراً لوفرة المحال والمتاجر المتخصصة، إضافة إلى المطاعم المتنوعة والمختلفة. وإذا كنت من هواة الآثار القديمة والسياحة الثقافية، يمكنك زيارة كنيسة "سانت بافو" في ميدان السوق، والمعالم التاريخية المجاورة لها.

بوابة أمستردام Amsterdamse Poort

إنها أحد أشهر المعالم التاريخية في مدينة هارلم، وتم إعلانها كنصب تذكاري وطني. وهي البوابة التاريخية الوحيدة الباقية في المدينة. تم بناؤها في العام 1400، وتحيط بها بعض البقايا المتهدّمة للسور التاريخي الذي كان يسيّج المدينة القديمة، لكنه تهدّم بمرور الزمن.

متحف تايلرز Teylers Museum

متحف لا بدّ من زيارته في هارلم، لا سيما أنه أقدم متحف في هولندا إذ تأسّس عام 1778، ويحتوي على مجموعة رائعة من الفنون، مع العديد من اللوحات الفنية العريقة والصور التي رسمها فنانو هولندا، إضافة إلى مجموعة من المحفورات والأدوات العلمية التاريخية، وهذا ما يجعله وجهة سياحية رائعة لهواة الفنون.

متحف فرانز هالز Frans Hals Museum

متحف فرانز هالز هو أحد أفضل المتاحف الفنية في هارلم، إذ يضم مجموعة ضخمة من الأعمال الفنية الهولندية التي يعود تاريخها إلى الفترة الممتدة بين القرن الخامس عشر وعصرنا هذا. وتتضمن مجموعة المعروضات الفنية عدداً من الأعمال الفنية لفنانين من هارلم، أبرزهم فرانز هالز، ودي براي، وفيرسبرونك. كما يضمّ المتحف قسماً للفنون الحديثة، وآخر للمصنوعات الفضية واليدوية. يُذكر أن الرسام فرانز هالز، الذي يحمل المعرض اسمه، هو أحد أهم فناني هولندا وأشهرهم. وقد تمكّن هذا الفنان المميز من سرد التاريخ الهولندي باستخدام فرشاته وألوانه. ويضم المتحف حالياً مجموعة كبيرة من الصور التي رسمها الفنان هالز، والتي تؤرّخ طبيعة الحياة في هولندا على مختلف الصعد، ونوع الحِرف التي عُرفت هناك قديماً.

كاتدرائية القديس بافو St. Bavo Cathedral

تتميز كاتدرائية القديس بافو بتصميمها القوطي المبهر، وقد تم تشييدها خلال الفترة الممتدة بين القرنين الرابع عشر والخامس عشر على الطراز القوطي الساحلي. إنها أحد أقدم المباني في المدينة، وتمتاز برسومها الداخلية التي تزيّنها والأيقونات الكنسية المعتّقة، إضافة إلى أعمدتها المستديرة الشاهقة.

غروت ماركت Grote Markt

غروت ماركت أو السوق الكبير، هو سوق مركزي مفتوح تأسّس في هارلم قبل قرون عدة، وعبارة عن ساحة كبيرة تحيط بها مجموعة من المعالم المعمارية، أبرزها مبنى بلدية هارلم وكاتدرائية القديس بافو. لا يزال غروت ماركت حتى يومنا هذا من أهم مناطق الجذب السياحي في هارلم، لا سيما أنه يحتوي على العديد من المطاعم والمقاهي الرائعة التي تحيط بساحة السوق.

وساحة غروتي هي ساحة تاريخية ذات مساحة شاسعة، وتعدّ القلب النابض للمدينة، إذ تستضيف المهرجانات والحفلات والأسواق، حيث يمكن التعرف على الحياة اليومية للسكان المحليين الذين يرتادون الساحة بشكل يومي للتبضّع.

مسرح باترونات Patronaat

تشتهر هولندا عموماً بمسارحها المبهرة وعروضها الموسيقية الرائعة. وفيما تضمّ العاصمة أمستردام الكثير من المسارح الشهيرة، ولا سيما مسرح براديسو، فإن مدينة هارلم تضم أيضاً عدداً من المسارح المهمة، أبرزها مسرح باترونات الذي اشتهر باستضافة المئات من العروض الموسيقية.

طاحونة هواء دي أدريان De Adriaan Windmill

إذا أردت التعرف على إحدى أشهر طواحين الهواء في هولندا، عليك زيارة طاحونة هواء "دي أدريان" التي تطل على نهر سبارن، وترتفع في الهواء بطول 12 متراً في مشهد مبهر. يعود تاريخ هذه الطاحونة الى القرن الثامن عشر. وجرى ترميمها بعد تعرّضها لحريق في العام 1932. إلا أنها لا تزال رائعة ومفتوحة أمام كل من يرغب في اكتشاف أجمل المناظر الخلابة للمدينة والتقاط الصور الفوتوغرافية.

حقائق مهمة عن هارلم

الموقع الجغرافي: شمال هولندا

المناخ: معتدل مع أمطار غزيرة على مدار العام

العملة: يورو

فارق التوقيت بين هارلم والإمارات: ساعتان



ما رأيك (0)

0

0

0

0

0