انفصال كريس مارتن عن داكوتا جونسون

جولي صليبا 30 يونيو 2019

عامان أمضاهما الثنائي الشهير، الممثلة داكوتا جونسون التي أدّت دور البطولة في فيلم Fifty Shades، وكريس مارتن عضو فرقة Coldplay’s، في قصة حبّ كادت أن تتكلّل بالزواج، إلى أن جاء خبر انفصالهما ليبدّد أية تكهنات بشأن زواجهما وينهي علاقة حب شغلت الرأي العام.

فقد كشفت صحيفة «مترو» البريطانية أن ​داكوتا و​كريس​ انفصلا منذ شهر تقريباً، وفق مصادر مقرّبة من مارتن، وكان هذا الخبر بمثابة صدمة لكل أصدقائهما المقرّبين.

ويبدو أن السبب الرئيس لانفصال​ جونسون​ عن ​مارتن​ هو عدم رغبتها في الإنجاب. فقد ذكرت التقارير أن داكوتا ليست مستعدة لإنجاب أطفال خلال هذه الفترة، لأنها تريد التركيز في عملها الفني، فيما يريد مارتن إنجاب أطفال مجدداً، بعد طفليه «آبل» و«موسيس» من زوجته السابقة النجمة ​غوينيث بالترو. وقد حاول كريس على مدار الأشهر الماضية إقناع داكوتا بأهمية إنجاب الأطفال، لكنه فشل بسبب إصرارها على موقفها، لأنها ما زالت في بداية مشوارها الفني.

اللافت أنه بعد إعلان الانفصال، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعض الصور التي جمعت بين داكوتا والنجمة غوينيث بالترو، زوجة كريس مارتن السابقة، في العديد من المناسبات الخاصة والعامة، والتي كانت آخرها حفل إعلان انضمامها الى فيلم Avengers: Endgame.


ما رأيك (0)

0

0

0

0

0