أنفقت ثروة طائلة لتشبه كيم كرداشيان والنتيجة كارثية... إليكم التفاصيل

11 سبتمبر 2019

ذكر تقرير نشرته صحيفة Daily Mail البريطانية أن فتاة برازيلية تدعى جنيفير بامبلونا أنفقت مبلغاً ضخماً لكي تصبح شبيهة نجمة تلفزيون الواقع الشهيرة كيم كرداشيان.

وفي التفاصيل أن الفتاة، 27 عاماً، تبدي إعجاباً شديداً بالنجمة حتى أنها أرادت أن تصبح نسخة عنها. وافاد التقرير بأنها أنفقت لذلك ما يزيد على 450 ألف يورو.

وأشار إلى أن جنيفير خضعت لعمليات تجميلية عدة شملت إزالة 6 أضلاع وتكبير حجم الصدر مرتين وعمليتين لتجميل الأنف وغير ذلك.

ولم تتمكن من التوقف عن ذلك إلا بعد فشل عملية لتكبير شفتيها. وقالت: "بعد هذه العملية بدأت شفتاي بالنزف وكان ذلك مؤلماً جداً. أنفقت ما يزيد على 2700 يورو للحصول على فم السمكة. وبعد العملية بكيت لأنني لم أتمكن من الخروج من منزلي".

وأضافت: أصبحت شفتاي تشبهان البالون المنتفخ... لقد دمرت جمالي وصحتي لأنني أدمنت على عمليات التجميل. لن ألجأ إلى ذلك من أجل تعديل شكلي الذي كان جميلاً. وأريد أن تشكل قصتي مثالاً تتبعه الفتيات اللواتي يرغبن في الحصول على شفاه ممتلئة".

ويشار الى أن هذه المشكلة تحمل اسم "رهاب خلل البنية". وهو اضطراب نفسي يسبب تخيل وجود عيب خَلقي ويدفع إلى اللجوء الى عمليات تجميل متكررة لإصلاحه.

ما رأيك (1)

0

0

1

0

0