تحميل المجلة الاكترونية عدد 1074

بحث

فيلم Nine... يرفع علامة النصر بنجماته السبع

لم يكتفِ مخرج فيلم «شيكاغو»-عام  ٢٠٠٢ - روب مارشال بنجمتين لترصعا فيلمه السينمائي الجديد. فبعد أن تألق عمله من بطولة ريتشارد غير وكاثرين زيتا جونز ورينيه زيلوغر وإنتزع جائزة الأوسكار التي حرم منها الفيلم الموسيقي لأكثر من ثلاثة عقود، عاد مجدداً بالثقة نفسها بفيلم Nine الذي كتب موسيقاه موري يستون مؤلف مقطوعات فيلم تايتانيك. لكن مارشال هذه المرة سدّد عدسته تجاه سبع نجمات ذهبيات هن، الممثلات ماريون كوتيار ونيكول كيدمان وبنيلوبي كروز وصوفيا لورين وجودي دانش وكايت هادسون وفيرغي.
لم تكن مهمة المخرج سهلة فهو في جديده يعيد إحياء استعراض مسرحي وُلد عام ١٩٨٢ وكان حاز خمس جوائز للأداء والموسيقى، وهو مقتبس عن فيلم إيطالي تحت عنوان Otto e  mezzo(ثمانية ونصف) عام ١٩٦٣ وكان من بطولة الممثلة الإيطالية كلوديا كاردينالي.
ويسرد فيلم الكوميديا الموسيقية قصة المخرج الإيطالي غيدو كونتيني (الممثل البريطاني دانيال داي-لويس) الذي يواجه أزمة منتصف العمر في عالمه المهني والشخصي. وهو في صراع-توازن بين زحمة النساء في حياته، زوجته (ماريون كوتيار) وصديقته (بنيلوبي كروز) -الممثلة الإسبانية التي درست الباليه الكلاسيكي على مدى تسع سنوات- ونجمته السينمائية (نيكول كيدمان) ومصممة الأزياء التي تواكب أعماله (جودي دانش) ومحررة صفحات الموضة الأميركية (كايت هادسون) ونزوة شبابه المغنية (فيرغي) ووالدته (صوفيا لورين).
أعاد مارشال رسم ملامح مسرحية قديمة بدقة مفترشاً المشاهد بجدلية الواقع والخيال التي انصهرت ودمغت فيلم البطل التاسع، فهل يفوز بأوسكار ٢٠١٠؟

 

المجلة الالكترونية

العدد 1074  |  أيار 2024

المجلة الالكترونية العدد 1074