Lady Dior حكاية حقيبة عشقتها الليدي ديانا فحملت اسمها

11 سبتمبر 2021

ترتبط حقيبة "ليدي ديور" Lady Dior، أيقونة الدار، بطريقة رمزية مع قصة "ليدي ديانا"، أميرة وايلز. في أيلول (سبتمبر) 1995، أثناء حضورها افتتاح معرض "بول سيزان" في القصر الكبير "لو غران باليه" في باريس، قدّمت لها السيدة الفرنسية الأولى حقيبة "ديور" الجديدة، التي كانت تُسمّى آنذاك "شوشو" Chouchou، وهي ابتكار لم يكن قد تمّ إطلاقه بعد. في تشرين الثاني (نوفمبر) من العام نفسه، كانت الأميرة في رحلة رسمية إلى الأرجنتين: عندما خرجت من الطائرة في بوينس آيرس، كانت تحمل الحقيبة التي تلقّتها هدية قبل أسابيع قليلة؛ وخُلّد هذا المشهد في صورة انتشرت حول العالم.


أصبحت هذه الحقيبة من ضمن الأكسسوارات التي لا تستغني عنها "ليدي دي"، وكانت تحملها في كل تنقّلاتها. بعدما وقعت تحت سحرها، أرادت أيضاً إصداراً باللون الأزرق الكحلي ليتناسب مع لون عينيها. بفضل هذه العرّابة الاستثنائية التي أحبّت منحنيات الحقيبة العصرية والأنيقة، وببساطة "لأنها تناسبها كثيراً" بحسب كلماتها الخاصة،أُعيدتتسمية هذه القطعة المرغوبة رسمياً باسم "ليدي ديور" Lady Dior. ومنذ ذلك الوقت، تمّ ترسيخ المكانة الأسطورية للحقيبة الأيقونية، ومصيرها الاستثنائي. وكأن هذه الحقيبة باتت قطعة تذكّرنا بأناقة امرأة استثنائية.