تحميل المجلة الاكترونية عدد 1075

بحث

الألوان الجريئة عنوان ديكور خريف 2023


مع اقتراب فصل الخريف، تبحث السيدة عن أفكار جديدة لتغيير ديكور منزلها، سواء بشكل جزئي أو جذري، للتماشي مع الأجواء الخريفية الجميلة. والواقع أن تغييرات بسيطة كفيلة بتجديد الديكور وجعل أجواء المنزل راقية ومميزة. للتعرف أكثر على صيحات الديكور الرائجة في خريف 2023، كان لنا لقاء مع السيدة غالية سعيد، اختصاصية الديكور المقيمة في دبي، والتي تمتلك أكثر من 12 عاماً من الخبرة في دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط. وتتمتع غالية بسجل استثنائي من العمل في صناعة الأثاث، حيث نفذت العديد من مشاريع تخطيط المساحات الداخلية لعملاء المشاريع السكنية ومشاريع الضيافة، وتمتلك شغفاً في تخطيط المساحات الداخلية للمعارض والفعاليات. وتعمل غالية منذ ما يزيد على 4 سنوات في انتيريرز، العضو في مجموعة عيسى صالح القرق، بمنصب مصمّم داخلي أوّل.


- أخبرينا أولاً ما هي أبرز تصاميم الديكور الرائجة لخريف 2023؟

يشهد موسم خريف وشتاء عام 2023 الكثير من التوجهات الجديدة، والتي تجعل منه موسماً مميزاً. فرغم أن البساطة لا تزال غالبة في المساحات الداخلية، إلا أن إدخال المزيد من العناصر أصبح رائجاً هذا العام، حيث نرى مزج القطع الحديثة مع التفاصيل الكلاسيكية، ومزج مواد مختلفة في مساحة واحدة وأحياناً في قطعة واحدة. وبهذا نخرج من إطار النمط البسيط (Minimalism) قليلاً، كما نرى خطوطاً مستقيمة أقل ومنحنيات وأشكالاً عضوية أكثر. إضافة الى استخدام الكثير من العناصر المأخوذة من الطبيعة مثل الخزف والفخار والأحجار بأنواعها، بما في ذلك ألواح الغرانيت والرخام والحجر الجيري والحجر الصابوني الأملس. وتشكّل عناصر الإضاءة المتنوعة نقاط تركيز محورية، حيث يتم استخدام حلول الإضاءة المختلفة لتتماشى مع الألوان المتنوعة داخل مساحات المعيشة، مما يضفي المزيد من التناغم على هذه المساحات.

وتشكّل الأحجار الطبيعية أبرز توجهات هذا الموسم، حيث نشهد استخداماً ملحوظاً للأحجار الطبيعية المتنوعة مثل الترافرتين والرخام وألواح الغرانيت والرخام والحجر الصابوني الأملس والحجر الجيري، ويتم دمج هذه الأنواع المميزة من الأحجار في الطاولات الوسط والطاولات الجانبية فالبعض منها مصنوع بالكامل من الأحجار بألوان مختلفة تضفي المزيد من الجمال على مساحة المعيشة. وتتميز هذه الأنواع من الديكورات بقدرتها على التحمّل، كما أنها عملية وتضيف لمسة من الطبيعة الى أجواء المنزل. ويمكن تبنّي هذا التوجه داخل مساحات المعيشة من خلال استخدام الخزف والفخار المصنوع يدوياً والزهريات المصنوعة من الفخار والأواني الحجرية وأدوات تناول الطعام، والتي يتم تشكيلها بحِرفية لتضفي المزيد من الفخامة على المساحات الداخلية والتصاميم المتنوعة. وتحتفظ هذه القطع بسحرها الطبيعي وشخصيتها، ما يجعلها مرغوبة بشدة من المستخدمين في الوقت الحالي.

وتأتي الإضاءة لتشكّل واحداً من أهم عناصر وتوجهات التصميم الداخلي والديكور في موسم خريف وشتاء 2023، حيث نشهد خلال الموسم الجديد استخدام حلول إضاءة أكبر حجماً تظهر وكأنها أعمال فنية شاملة ضمن مساحة المعيشة. وسنشهد أيضاً استخدام المواد الطبيعية في الإضاءة مثل الفخار والخزف. ولا يقتصر الأمر على الإضاءة الجريئة التي تجذب الانتباه فقط، بل تشكّل حلول الإضاءة المميزة إحدى أهم نقاط التركيز داخل مساحات المعيشة.

- وماذا عن الألوان؟ هل من ألوان ساطعة خارجة عن المألوف أم أنها تبقى ضمن إطار الألوان الخريفية الدافئة؟

تشمل توجهات المفروشات في خريف وشتاء عام 2023 عودة الألوان الجريئة على عكس السنوات السابقة والتي شملت استخدام الألوان المحايدة. وسوف يتميز موسم خريف وشتاء 2023 باستخدام الكثير من الألوان المتنوعة والمتناغمة في الوقت نفسه، حيث يمكن المزج بين قطع الأثاث ذات الألوان المختلفة أو حتى استخدام المفروشات الملونة في غرفة واحدة مثل الستائر ومفروشات الأسرّة والسجاد داخل غرف النوم. ويمكن أيضاً إضافة المزيد من الألوان المتنوعة والمبهجة إلى المساحات الداخلية في المنزل من خلال ورق الجدران أو حتى عبر طلاء أحد الجدران بلون مختلف يميزه عن البقية. ورغم أن الألوان الترابية لا تزال في الصدارة، إلا أن تواجد بعض التفاصيل بألوان أخرى في قطع الزينة أصبح دارجاً، حيث يضيف ذلك نوعاً من الحيوية ويجذب الانتباه، وبالطبع لا يزال وجود الألوان الشاحبة أمراً شائعاً.


ماذا عن الديكور الخاص بركن المدفأة؟

ركن المدفأة نقطة جذب وزاوية مناسبة لعرض قطع الزينة واللوحات، ومن أبرز التصاميم أن تكون جدران ركن المدفأة بمواد مختلفة عن باقي جدران الغرفة، ومائلة الى العناصر الطبيعية والمواد الخشنة، مثل الحجارة والطوب والخرسانة. ولأن ركن المدفأة ليس شائعاً في كثير من المناطق، فإن الطاولات الجانبية المرتفعة تُعدّ بديلاً مناسباً له.

كيف توفّقين بين ذوق أصحاب المنزل ورؤيتك الخاصة في الديكور الداخلي؟

لكل شخص ذوقه الخاص وتفضيلاته المختلفة، ما يجعل عالم التصميم الداخلي واسعاً وممتعاً، ويمكن المصمّم الداخلي أن يساهم في اتخاذ القرار من خلال توضيح أثر القطع والعناصر المختلفة في بعضها البعض وفي الجو العام للمساحات المغلقة، ثم ترك القرار الأخير لأصحاب المنزل. وينبغي على المصمّم الداخلي مراعاة احتياجات وتفضيلات العملاء من حيث الألوان وأنماط التصميم والتي تعكس في الغالب شخصية العميل وتمنحه الراحة المطلوبة داخل مساحة المعيشة الخاصة به.

- ما هي أفضل طريقة للدمج بين الأثاث الكلاسيكي والحديث في المنزل؟

تتمثل أفضل طريقة للدمج بين الأثاث الكلاسيكي والحديث داخل المنزل في استخدام الإكسسوارات النحاسية مثل الأواني والأباريق ودمجها مع الطراز الحديث بشكل متناغم، وإضافة اللوحات التي تحتوي على صور قديمة وتعليقها بطريقة عشوائية، مما ينتج منه دمج رائع بين الديكور الكلاسيكي والديكور الحديث.

مفهوم الاستدامة بات رائجاً هذه الأيام. ماذا عن الاستدامة في الديكور؟

بدأت بعض شركات الأثاث في استخدام المواد المُعاد تدويرها في صنع المفروشات والأقمشة، بالإضافة إلى إعادة استخدام المواد مثل الزجاجات والإطارات وأشياء أخرى. وبهذه الطريقة، يُمنع وصول هذه العناصر إلى مكبّات النفايات ويتم الحد من تلوّث البيئة الناجم عن عملية تحلّلها.

كيف توظّفين خبرتك في إغناء عمل الديكور؟

من خلال خبرتي على مدار 12 سنة، تعلّمت أن أعكس شخصية صاحب المنزل في عملي من طريق انتقائي للأثاث المناسب له، وإضافة الإكسسوارات واللوحات التي تضفي المزيد من الدفء والراحة على أجواء المنزل.

- نصيحتك لكل امرأة ترغب في تغيير ديكور منزلها هذا الخريف؟

أضيفي الإكسسوارات المناسبه بألوان خريفية تتماشى مع طابع المنزل، ويمكن أيضاً تغيير ألوان الوسائد وإضافة لوحات تتناسب مع الطابع المطلوب.

المجلة الالكترونية

العدد 1075  |  حزيران 2024

المجلة الالكترونية العدد 1075