تحميل المجلة الاكترونية عدد 1075

بحث

عطر N°5 من CHANEL قطرة جديدة وفريدة

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

CHANEL

لدينا جميعاً مغامرة نتشاركها مع N°5.

لقد أثرى جوهر الدار المميز ذكرياتنا بطريقة تجعل مجرد حضوره يعيد ابتسامة، أو رحلة أو شخصاً عزيزاً أو عاطفة.

CHANEL N°5 عبارة عن فسيفساء عابرة للزمن وتتّسم بخفة وانتعاش في أثر عطرها.


إنه وعد تم قطعه مرة واحدة من قبل في عام 2016، عندما وُلد N°5 L’EAU، العطر الشهير الآسر الجديد، والذي تميز بنضارة الأزهار وروح لا مثيل لها. مصدر نشِط للطاقة. خفيف وشفّاف، ولكن مع جاذبية كافية للثبات والبقاء في اللحظة. إنها قطرة مشرقة وعفوية تتألق بنفحات حمضية مبهرة، وتعززها الألدهيدات. ثم تنكشف دفعة زهرية من الياسمين والورد والأيلنغ، وأخيراً، يظهر نجيل الهند الحيوي والأرز.


عطر آسر مثل حبل الحياة، بسيط في تعقيده، وقادر على تحويل أكثر الأحلام جموحاً إلى حقيقة. قطرة سائلة وقوية تسير عكس التيار، وتضم كل مشاعر العالم.

معه، يمكننا أن نكون كل شيء ونقيضه. أن نكون مرتاحي البال، وفرحين، وروحانيين، وغامضين، وشجعاناً، وطموحين، ولطفاء... يمكن هذا العطر الزهري أن يلبّي الاحتياجات الحالية ويثير المشاعر اللازمة لتعيش لحظة ما في بضع ثوان، من دون أي إشعار مسبق.

إنه ثوب عطري ملائم لكل مناسبة وكل عاطفة. إنه جاهز دائماً، حتى تتمكّني من أن تكوني ما تريدين، بشجاعة، وبكل حرية.

عطر آسر مثل حبل الحياة




إنها قطعة تحملينها في كل مكان.

ومن خلال وجودها معنا، فإنها تمتزج مع بشرتنا، وتصبح الجوهر الأكثر عمقاً للذات.

من خلال معرفتنا، تحتضن كل حركة لروحنا، قطرة بعد قطرة.

تستمتع وتتبع نبضات قلبنا. معها، نحن في تغيير دائم جديد علينا، كل يوم.

إنها مثل المصباح الذي ينير شيئاً ما بداخلنا. إنها سر من المفترض أن تتم مشاركته.

تلعب القارورة دور عجلة التوازن التي لا يمكن أن تقف بمفردها، مثل الفاصلة بيننا.

إنها جاهزة للتنقل من يد إلى يد، ومن حياة إلى أخرى في رقصة آسرة، مثل خط الجهد العالي الذي يربطنا ببعضنا البعض، بحيث نكون معاً دائماً على استعداد لعيش الحياة على أكمل وجه.

المجلة الالكترونية

العدد 1075  |  حزيران 2024

المجلة الالكترونية العدد 1075