تحميل المجلة الاكترونية عدد 1075

بحث

إليك الوقت الذي يمكن ان تتناولي فيه الاطعمة الدسمة من دون مشكلة!

إليك الوقت الذي يمكن ان تتناولي فيه الاطعمة الدسمة من دون مشكلة!

صحيح أن تناول الاطعمة الدسمة يضر بالصحة ويسبب زيادة الوزن ويؤدي في المدى البعيد إلى الإصابة بأمراض عدة كأمراض القلب والسرطان وغيرهما...، من هنا أهمية الحد من تناولها قدر الإمكان على الرغم من اللذة التي نجدها في تناولها، إلا أن دراسة حديثة أظهرت أن تناولها قد يكون ممكناً شرط اختيار الوقت المناسب. فتناول هذه الأطعمة الدسمة في وقت مبكر من النهار قد يحد من تأثر الخلايا بها ومن الالتهابات التي قد تحصل فيها على أثر ذلك. في المقابل، بقدر ما نؤخر موعد تناولها، يكون رد فعل الجسم أقوى وترتفع معدلات الالتهابات كردة فعل على ذلك. ويؤدي تأخير موعد تناول الاطعمة الدسمة إلى تعب في الجسم وشعور بالإرهاق وخلل في القدرة على النوم. وللحد من تأثيرها السلبي في أجسام الاشخاص الذين يفضلون تناول هذه الاطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الدهون، تنصح الدراسة بتناول مكملات الأوميغا 3 او الاعتماد على المصادر الغنية بالأوميغا 3 كالأسماك. هذا إضافة إلى أهمية التركيز على الفاكهة والخضر والمكسرات واللحم الهبرة، في الوقت نفسه. لذلك، وفي حال الشعور بالتعب والإرهاق في أيام معينة، يُنصح بالامتناع عن تناول الاطعمة الدسمة وتلك المصنّعة في فترة ما بعد الظهر. هذا في مقابل أهمية التركيز على الخضر الورقية الخضراء الذي له تأثير إيجابي.

المجلة الالكترونية

العدد 1075  |  حزيران 2024

المجلة الالكترونية العدد 1075