«كحل وحبّهان» الرواية الأولى للكاتب عمر طاهر

القاهرة – طارق الطاهر 02 فبراير 2019

بعد سلسلة من الكتب التي غطّت مجالات حياتية مختلفة ومتنوعة، وبعد تجارب شعرية عدّة، صدرت عن دار «الكرمة» الرواية الأولى للكاتب عمر طاهر بعنوان «كحل وحبّهان»، وفيها يكتشف متعة استخدام الطعام والرائحة لكتابة قصة حياة رجل عادي في مراحل المراهقة والحبّ والغربة والوحدة والزواج والأصدقاء والنجاح والفشل... هناك دائماً طعم ورائحة كما يحكي بطل الرواية.

من أجواء الرواية: «فسدت شهيتي أنا الذي كنت أرى في الطعام ما بعد الطعام. ليس هناك ما هو أشهى من طعام استقر لفترة داخل فخّارة في النار... الفاكهة التي أعود بها من السوق لا ضامن لها، وهي غدَّارة مثل اختيارات الواحد العاطفية. الخبز يقول إن لا بد من شريك. يكبر الواحد فيهرب من أهله، مثلما يسقط اللحم الناضج عن عظم مِفصل الفخذ الذي لولاه لما تشكَّل وتماسك».

عمر طاهر من مواليد السبعينيات، وقد صدر له العديد من الكتب، التي من عناوينها: «المواصلات: حكايات شخصية لقتل الوقت»، «صنايعية مصر: مشاهد من حياة بعض بُناة مصر في العصر الحديث»، «ألبومات عمر طاهر الساخرة»، «أثر النبي: قصص قصيرة من وحي السيرة»، و«إذاعة الأغاني: سيرة شخصية للغناء»، وترجمة رواية «بالقرب من نهر بيدرا» لـباولو كويهلو، «رصف مصر: ألبوم ساخر مُصوّر»، «طريق التوابل: قصص قصيرة»، «الكلاب لا تأكل الشوكولاتة: حواديت برما»، و«شكلها باظت: ألبوم اجتماعي ساخر». كما كتب للسينما أفلاماً عدة، من بينها: «طير إنت»، «يوم مالوش لازمة»، و«كابتن مصر»... وأصدر دواوين شعرية عدة، لعل أهمها: «قهوة وشوكولاتة»، و«مشوار لحد الحيطة».

حصل عمر طاهر على جوائز عدة، منها جائزة أفضل كاتب مقال عام 2015 في استفتاء مجلة الشباب، وحاز كتابه «إذاعة الأغاني» جائزة أفضل كتاب عام 2015 في استفتاء المكتبات والقراء. كما كتب لمعظم الصحف والمجلات المصرية، وهو حاليّاً يزوّد جريدة «المصري اليوم» مقالاً أسبوعيّاً.



ما رأيك (0)

0

0

0

0

0