تحميل المجلة الاكترونية عدد 1074

بحث

إختفاء طالبة جامعية في صعيد مصر يثير ضجة.. وأقاويل عن اغتصابها وقتلها!

الدكتور أسامة عبد الرءوف نائب رئيس جامعة الأزهر بأسيوط تجمهر الأهالي والطلاب تجمهر الطالبات

اثار اختفاء طالبة من المدينة الجامعية لجامعة الأزهر الشريف فرع أسيوط في صعيد مصر ضجة كبرى وشائعات عديدة، حيث ردد البعض قيام عصابة بتسلق أسوار المدينة الجامعية وخطف الطالبة، بينما ردد البعض الآخر أن الطالبة تم اغتصابها وقتلها.

وحدثت حالة من البلبلة، وتجمع طلاب الجامعة مطالبين بالكشف عن لغز اختفاء تلك الطالبة، وسط حالة من الهلع بين أهالي باقي الطالبات.

لكن الدكتور أسامة عبد الرؤوف، نائب رئيس جامعة الأزهر، كشف حقيقة الشائعات التى رددها البعض بشأن اختفاء طالبة، موضحاً أنه لا صحة لما تردد تماماً وأن جميع الفتيات البالغ عددهن 3452 طالبة موجدات فى 5 مباني بالمدينة ولا يوجد فتاة واحدة غير موجودة أو انقطعت الأخبار عنها.

وأضاف خلال اتصال هاتفى ببرنامج "90 دقيقة"، عبر فضائية "المحور"، أن بداية الواقعة حدثت عندما قامت إحدى الفتيات بالصراخ الشديد نتيجة إصابتها بالصرع داخل مبنى 2، وتابع قائلا: "يوجد لدينا 5 بنايات في المدينة والفتاة المصابة بالصرع موجودة في مبنى 2.. ولن أذكر اسمها لأن جميع الموجودات بناتنا"، مشدداً على أن بعض الفتيات من أصحاب الإنتماءات السياسية رددن شائعات بأن هناك فتاة تم اغتصابها وقتلها".

ولفت نائب رئيس جامعة الأزهر، إلى أن سيارة الإسعاف حضرت إلى المدينة ، وتم نقل الفتاة المصابة بالصرع وتم علاجها، موضحاً أنه فور تردد الشائعات تم إخبار الفتيات جميعاً والاستفسار منهن عن صحة الواقعة وتبين أنها شائعة لا أساس لها من الصحة لدرجة أن الفتاة التي تم ذكر اسمها في الشائعة حضرت وقالت: "أنا كنت في بيتنا ولم يحدث لي شيء وأنا موجودة وسطكم الآن".



المجلة الالكترونية

العدد 1074  |  أيار 2024

المجلة الالكترونية العدد 1074