اختفاء سعودية في تركيا وأنباء عن اختطاف

22 أغسطس 2019

نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن مصادر سعودية أن اختفاء سائحة سعودية في إسطنبول التركية، ادى إلى قلق بين السياح الخليجيين في ظل تكهنات أنها اختطفت.

وأشارت تلك المصادر إلى أن ما رصدته كاميرات المراقبة الأمنية يبين أن السائحة السعودية تعرضت «للاختطاف» أثناء تسوقها في أحد الشوارع التجارية بالقرب من مقر سكنها بعد أن قام شخص يحمل عبوة صغيرة برش محتواها على وجه السائحة السعودية، التي فقدت وعيها حتى غابت عن الأنظار بصحبة المعتدي عليها، تاركة خلفها زوجها وأطفالها، الذين يقيمون في أحد فنادق إسطنبول في الجزء الأوروبي.

وكان فيصل العنزي قال عبر حسابه في موقع "تويتر": "أختي مفقودة في إسطنبول من 6 أيام طالعة مع زوجها وعيالها، وطلعت للسوق بجنب الفندق 50 متر بعدها ما لها احس، أناشد سيدي ولي العهد بمساعدتي".

وتتابع القنصلية السعودية مع الجهات الأمنية التركية الحادثة التي تعرضت لها السائحة التي كانت برفقة أسرتها للسياحة في تركيا، من دون أن تتضح أي تطورات عن مكان المخطوفة أو خاطفيها.

ويأتي حادث الاختفاء قبل أيام من تعرض شقيقين سعوديين لاعتداء مسلح السبت الماضي، أثناء سياحتهما في تركيا، نتج عنه إصابة أحدهما بطلق ناري وسرقة أمتعتهما الشخصية، فيما أطلقت السفارة السعودية تحذيرها السادس بـ"أخذ الحيطة والحذر".

ما رأيك (0)

0

0

0

0

0