تابعي المقالات الرمضانية طول أيام شهر رمضان المبارك

TRENDS رمضان افطار و سحور كواليس رمضان نوّرتي رمضان بجمالك

إليك أسرار الطفل الملكي المنتظر

جولي صليبا 20 أبريل 2019

منذ إعلان خبر حمل دوقة ساسكس ميغان ماركل، زوجة الأمير هاري، اهتمت وسائل الإعلام بالطفل الملكي المنتظر وكثُرت التكهنات بشأنه. باتت ولادة الطفل مرتقبة في الأيام القليلة المقبلة، وثمة حقائق مؤكدة في شأنه، إضافة إلى الكثير من التكهنات...


خرق للتقاليد

يبدو أن دوقة ساسكس ميغان ماركل ستخالف تقليداً متبعاً منذ نحو 4 عقود في ولادتها طفلها الأول من الأمير هاري. فقد أكدت ميغان أنها استبعدت خيار الولادة في جناح ليندو في مستشفى سانت ماري في غرب لندن، وهو المكان الذي تفضّله العائلة الملكية البريطانية منذ العام 1977. وقد شهد هذا المكان ولادة معظم أطفال العائلة الملكية البريطانية، ومن بينهم الأميرين ويليام وهاري. وتشير المصادر المقرّبة من ميغان ماركل إلى أنّها ستلد في مستشفى قريب من مقر إقامتها الجديد في ويندسور. ويقال إن ميغان أرادت مكاناً أكثر خصوصية من جناح ليندو الشهير.

لقب الطفل المنتظر

لن ينال الطفل لقب "أمير" تلقائياً، وفق قوانين الأسرة الملكية البريطانية، التي تقضي بعدم منح أبناء الأحفاد هذا اللقب. إلا أن الطفل الصغير قد يصبح "أميراً" إذا قررت الملكة إليزابيث الثانية التدخل شخصياً في هذا الأمر.

وفي العموم، سينال المولود الجديد لقب "إيرل دومبارتون" إذا كان صبياً، ولقب "ليدي ماونتباتن وندسور"، إذا كانت فتاة، مع إدراج اسمها الأول بعد "ليدي" أو "السيدة". يُذكر أن الطفل الأول للأمير هاري سيكون في المرتبة السابعة في سلسلة الخلافة للعرش، إذ يسبقه كل من جدّه الأمير تشارلز، وعمّه الأمير ويليام، وأبناء عمّه الثلاثة، الأمراء جورج وشارلوت ولويس، إضافة إلى والده الأمير هاري.

ووفقاً للقواعد الملكية البريطانية، فإن لقبَي "أمير" و"أميرة" يُنسبان حصراً عند الولادة الى أطفال الابن البكر، أي أولاد الأميرين تشارلز وويليام.

جنسية الطفل

يُفترض أن يحصل المولود المنتظر على الجنسية البريطانية بفضل والده الأمير هاري. ولكن والدته ميغان ماركل تستطيع أيضاً التقدّم بطلب لحصوله على الجنسية الأميركية، لأن ماركل مواطنة أميركية كانت تعيش في الولايات المتحدة. إلا أن المتابعين لقضايا العائلة الملكية البريطانية يرجّحون عدم سعي ماركل لحصول طفلها على الجنسية الأميركية، لأن هذه الخطوة ستكون حتماً مثيرة للجدل. يُذكر أن ميغان ماركل نفسها في طور الحصول على الجنسية البريطانية، علماً أنها لم تصرّح بنيّتها التخلّي عن جنسيتها الأميركية، لا سيما أن القانون البريطاني لا يُجبرها على القيام بذلك.

إجازة أبوّة وإجازة أمومة

بعد ولادة طفلهما الأول، سيأخذ الأمير هاري وزوجته ميغان إجازة من مهماتهما الملكية للاهتمام بالمولود الجديد. ولكن لم تُعرف بعد مدة الإجازة التي سيحصل عليها الأمير هاري، علماً أن الآباء الملكيين يحصلون عادة على إجازة أبوّة تصل إلى نحو أسبوعين. ففي بريطانيا، يحصل الآباء الجدد على إجازة مدفوعة الأجر لمدة تراوح بين أسبوع واحد وأسبوعين، ويختلف هذا الأمر بحسب ما يقرره صاحب العمل وشروط العمل لدى كل موظّف. ولا يختلف الأمر بالنسبة إلى الآباء الملكيين الجدد الذين يستفيدون أيضاً من إجازة الأبوّة التقليدية بعد ولادة طفل ملكي.

بالفعل، حصل الأمير ويليام على إجازة أبوّة عند ولادة كل من أطفاله الثلاثة. فعندما وُلد الأميران جورج وشارلوت، أمضى الأمير ويليام فترة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع مع زوجته كايت ميدلتون، فيما أخذ إجازة أبوّة لثلاثة أيام فقط عندما وُلد الأمير لويس. كما حصل الأمير تشارلز وشقيقاه الأميران أندرو وإدوارد على إجازة أبوّة عند ولادة أطفالهما. إلا أن مدة الإجازة قد تطول قليلاً مع الأمير هاري، لا سيّما أنه وميغان انتقلا إلى منزل جديد، وستكون هذه فرصة جيدة للأمير هاري كي يستأنف مهماته الملكية بزخم بعد هذه الإجازة، ولا سيما الإشراف على فريقه الجديد الذي سيرافقه. من جهتها، لن تبتعد دوقة ساسكس ميغان ماركل كثيراً عن واجباتها الملكية بعد ولادة طفلها، لا سيّما بعدما عيّنتها الملكة اليزابيث الثانية في منصب نائب رئيس صندوق الكومنويلث الائتماني، إضافة إلى انشغالها بنشاطات لمصلحة جمعيات خيرية أخرى.

حساب ملكي

مع اقتراب ولادة طفلهما الأول، أنشأ الأمير هاري وزوجته ميغان حساباً جديداً عبر تطبيق "الإنستغرام"، باسم "ساسكس رويال" Sussex Royal. واللافت أن الحساب الجديد حطّم أرقاماً قياسية بحيث بلغ عتبة المليون متابع بعد أول 5 ساعات و45 دقيقة من إنشائه.

وكان الرقم القياسي السابق من نصيب مغنّي "الكاي بوب" الكوري الجنوبي كانغ دانيال الذي بلغ مجموع متابعي حسابه المليون في 11 ساعة و36 دقيقة.

وكتب الأمير هاري وزوجته ميغان في أول منشور معروض على حسابهما: "أهلاً بكم في حسابنا الرسمي على "إنستغرام"، ويسعدنا أن نتشارك معكم المهمات التي تحمّسنا والقضايا التي نؤيّدها والإعلانات المهمّة التي تعنينا".

وحتى كتابة هذه السطور، كانت الصفحة تضمّ قرابة 3.5 مليون متابع، علماً أن هذه المبادرة تعتبر بمثابة عودة لميغان ماركل إلى مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أقفلت مدوّنتها الخاصة "ذي تيغ" وحسابها في "إنستغرام" قبل زواجها من هاري في أيار/مايو 2018.


ما رأيك (10)

2

2

2

2

2